القائمة الرئيسية

الصفحات

✉️ آخر الأخبار

اعترافات جديدة لمنفذ مذبحة نيوزلندا

اعترافات جديدة لمنفذ مذبحة نيوزلندا

اعترف الارهابي الذي نفذ مذبحة نيوزيلندا بأنه كان ينوي حرق المسجدين بمن فيهم بعد الانتهاء من قتل المصلين، وقد أسفر هجومه العام الماضي عن ما يسمى مذبحة نيوزيلندا والتي راح ضحيتها (51) مسلماً في دور العبادة.

الارهابي النيوزلندي، السفاح النيوزلندي، سفاح نيوزلندا، منفذ مذبحة نيوزلندا.
صورة ارهابي نيوزلندا.


اعترافات منفذ مذبحة نيوزيلندا :

 قال المدعي بارنابي هوز في بداية جلسات النطق بالحكم في قضية مذبحة المسجدين في نيوزيلندا التي وقعت العام الماضي إن الشاب الذي قتل (51) شخصاً، درس خطته بدقة لإيقاع أكبر عدد من الضحايا، كما أنه أراد حرق المسجدين بعد إطلاق الرصاص.


وأقر الأسترالي الذي قام بالمذبحة برنتون تارانت بالذنب في (51) تهمة بالقتل و(40) تهمة بالشروع في القتل وتهمة ارتكاب عمل إرهابي فيما يخص المذبحة التي شهدتها مدينة كرايستشيرش.


وذكر المدعي أن منفذ مذبحة نيوزيلندا أبلغ الشرطة بعد إلقاء القبض عليه أنه أراد إثارة الخوف بين السكان المسلمين، وعبر عن أسفه لعدم قتل المزيد، وكشف عن اعتزامه حرق المسجدين في نيوزيلندا بعد إطلاق الرصاص.



سفاح نيوزيلندا يرسل تعليمات ارهابية لآخرين :

من الغريب والمعيب في نفس الوقت أنه تم تداول عدد من رسائل الارهاب والكراهية التي كتبها السفاح من داخل السجن، بعد أن قام بارسالها لأشخاص لم تعرف هويتهم بعد.


حيث تناقلت عدة صحف ووسائل إعلام ومنها صحيفة "نيوزيلاند هيرالد" نسخاً من الرسائل التي كتبها الارهابي "برينتون تارانت"، والتي كان قد ارسلها من داخل سجن "أوكلاند".


إقرأ أيضاً : قتل زوجته بسكين المطبخ وقطع أوصالها في ديار بكر.


كما تم نشر الرسائل عن طريق موقع "4تشان" المخصص للصور، والأمر الذي لاقا استغراباً واستهجاناً من الجميع، مما دفع رئيسة الوزراء النيوزلندية إلى القول :"أعتقد أن كل شعب نيوزيلندا كان يتوقع ألا يتمكن هذا الشخص من نشر رسائله الداعية للكراهية من وراء القضبان".


كما أردفت في حديث خاص لها مع صحفيين :"من الواضح أن هذا متهم لديه هدف محدد تماما في ذهنه في ما يتعلق بنشر آرائه، لذا كان ينبغي أن نكون مستعدين لذلك".


ما محتوى الرسائل التي ارسلها سفاح نيوزلندا :

حسب القوانين النيوزلندية فإنه يسمح للسجناء إرسال وتلقي الرسائل داخل السجن، ولا يستطيع المسؤولون حجبها إلا في ظروف معينة فقط.


وورد في تصريح لوزير الإصلاح النيوزيلندي أن منفذ المذبحة بعث تسع رسائل من داخل السجن، اثنتين لوالدته، وخمسة لمجهولين، وتم حجب اثنتين إضافيتين.


كما صرح بأنه ليس لديه علم عن المجهولين الخمسة الذين تم ارسال الرسائل إليهم، كما قال أنه طلب من إدارة الإصلاح النظر في محتوى تلك الرسائل، وتم إيقاف جميع البريد الصادر والوارد بعدما انتشرت رسائله في الصحف ووسائل الإعلام.


إقرأ أيضاً : تركي يتخلص من أمه  بطريقة وحشية في مدينة أضنة.


وأفادت إدارة الإصلاح في بيان: "أدخلنا تعديلات على كيفية إدارة بريد هذا السجين لضمان أن تكون عملياتنا فعالة بالقدر المطلوب".


وذكر موقع "نيوزهب" الإلكتروني إن آخر سطرين من الرسالة المنشورة على موقع "4تشان" يمكن فهمهما على أنهما دعوة لحمل السلاح، لكنه حجب ما هو وارد فيهما.



ودفع تارانت، وهو أسترالي الجنسية، ببراءته من 92 تهمة تتعلق بقتل 51 مسلما في مسجدين بمدينة كرايستشيرش يوم 15 آذار/ مارس، وهو يواجه المحاكمة في أيار/ مايو 2020.



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات